العودة إلى الأخبار
بيانات صحفية | 31 مايو 2024

"ملتقى شركاء المربع الجديد" تبحث فرص التعاون لإنجاز وجهة نابضة بالحياة

الرياض، المملكة العربية السعودية – 31 مايو 2024 – استضافت شركة تطوير المربع الجديد، إحدى شركات صندوق الاستثمارات العامة،"ملتقى شركاء المربع الجديد" في فندق انتركونتيننتال درة الرياض يومي 28 و29 مايو 2024. وجمع هذا الحدث مجموعة متنوعة من الموردين والشركاء، تم خلاله استعراض الفرص الاستثمارية الضخمة، في هذه الوجهة التحولية في قلب الرياض. 

 

وشكل الملتقى منصةً تفاعلية حوارية تم خلالها بحث فرص التعاون حول مستقبل المربع الجديد، وتقديم لمحةٍ شاملة للمشاركين عن المخطط الرئيسي للوجهة الجديدة ذات الرؤية المستقبلية، والذي يحدد الأهداف الطموحة ويمهد الطريق لتحويل وسط مدينة الرياض، وإنشاء مدينةٍ ذكية عالمية المستوى تتضمن بنيةً تحتيةٍ مبتكرة وتقنياتٍ متطورة وممارساتٍ مستدامة. 
 
وقد استعرض المتحدثون في الملتقى ملامح عن تنفيذ وجهة المربع الجديد، التي ستشمل 18 مجمعًا فريدًا حول المعلم الأيقوني"المكعب"، مع استعراض الجدول الزمني الطموح الذي يوضح بدء العمليات الإنشائية كاملةً في عام 2025. وتم استعراض مراحل العمل، وإبراز الفرص الاستثمارية المتاحة لتطوير البنية التحتية الأساسية، والنقل، والمرافق الخدمية، من خلال إبرام الشراكات بين القطاعين العام والخاص (PPP). 

وأعلنت شركة تطوير المربع الجديد عن إعداد دراسة شاملة لتنفيذ المدن الذكية القادمة، من المقرر إصدارها في غضون ستة أشهرٍ، حيث سيتم التركيز على تطوير مركزٍ مبتكر للتنقل السلس، من خلال اعتماد المركبات ذاتية القيادة، ومواقف السيارات الآلية، ومحطات لإعادة شحن السيارات الكهربائية، كما كشفت عن حلول الطاقة المتجددة، وكفاءة الطاقة الخاصة بالمناطق الحضرية، والتقنية المتطورة لإنتاج الغذاء، بما في ذلك المزارع العمودية والتقنيات الزراعية المستدامة، التي تتضمنها وجهة المربع الجديد. 

وتصدرت منطقة "المكعب" اليوم الثاني من العناوين الحوارية من الملتقى، حيث تم تسليط الضوء على الوجهة الاستثنائية التي تتجاوز الأبعاد التقليدية والتي ستكون محل الإبهار لكل من يزورها، وتم إبراز مواصفات الأيقونة الفريدة "المكعب"، الذي تبلغ أبعاده 400 متر (الارتفاع، والطول، والعرض)، ويضم برجًا مركزيًا مزودًا بأحدث التقنيات المتقدمة، وأربعة أبراجٍ في زاوياه، تحت قبة يبلغ قطرها 330 مترًا، وترتفع 357 مترًا، ليشكل هذا المعلم رمزاً بارزًا للرياض، ومكانًا يسمح للزوار والمقيمين فيه لتكوين ارتباط عميق مع المدينة. 

وفي هذه المناسبة، قال الرئيس التنفيذي لشركة تطوير المربع الجديد، مايكل دايك: " نحن جداً سعداء بما لقيناه من الاهتمام الكبير الذي شهده ملتقى شركاء المربع الجديد. لقد حقق الملتقى نجاحاً باهراً من خلال استضافة مجموعة متنوعة من المهتمين برؤيتنا لمستقبل الرياض، ونحن على ثقة بأن هذا الجهد التعاوني سيدفع المربع الجديد ليصبح وجهةً عالمية، تدعم عجلة النمو الاقتصادي وتعزز نوعية الحياة للجميع". 

ويمثل المربع الجديد استثماراً كبيراً في مستقبل ورؤية مدينة الرياض، حيث أكد الملتقى على أهمية التعاون لتحقيق هذه الرؤية، من خلال التنسيق مع الموردين والشركاء في وقت مبكر، بهدف تعزيز عملية شراءٍ شفافة وفعالة من شأنها الإيفاء بكافة التزامات هذه الوجهة العالمية خلال الجدول الزمني المحدد، والتي تعد بوابة إلى عالمٍ آخر يتناغم فيه الابتكار والتقنية، بالطبيعة والاستدامة. 

أحدث الأخبار

لمعرفة المزيد من أخبار المربع الجديد.
اقرأ المزيد